أهم الأخبارحوادث

أحكام رادعة لـ 16 متهمًا بقتل الطفلة «بسنت» في بولاق الدكرور

عاقبت محكمة جنايات الجيزة  اليوم الخميس، بأحكام تترواح ما بين 5 و 10 سنوات علي المتهمين الـ ١٦بقتل الطفلة “بسنت” ، والتي لقيت مصرعها بطلق ناري أثناء مرورها في الشارع بمنطقة بولاق الدكرور.

وجاء  الحكم علي المتهمين من الثامن لـ السادس عشر بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، كما عاقبت بالسجن لمدة  5 سنوات للمتهمين “أحمد.س” و”محمد.ح”، وبالسجن المشدد لمدة 3 سنوات للمتهمين “محمود.ن” و”أحمد.أ” و”محمد.ن”، وأيضا بمعاقبة المتهم “عبد الرحمن. ك” بالسجن سنة مع الشغل، كما قضت ببراءة المتهم “حسان.أ”.

صدر القرار برئاسة المستشار عبد الناصر محمد حسنين، وعضوية المستشارين حسين فاضل عبد الحميد، وعماد الدين عيسى أحمد، وسكرتارية أحمد رفعت، ورأفت عبد التواب.

ويذكر أن قد أحالت الدعوى إلى محكمة الجنايات المختصة بدائرة محكمة استئناف القاهرة لمعاقبة 16 متهم:  :«سمير ص م »، و« أنور م أ»،و«محمد خ م أ»، و«أحمد س ع ح»، و« محمد ح م»، و«أحمد ش خ»، و«شريف أ م»، و«عبد الله ب»، و«سيد ك م»، و«محمود ن م»، و« أحمد ج ه»، و«محمود خ أ»، و«محمود ع م»، و«إسماعيل م غ»، و«عبد الرحمن ج ق»، و«عبد الرحمن ج ق»، وذلك على خلفية التحقيقات في القضية رقم 13907 جنح بولاق الدكرور لسنة 2022.

وتضمن  أمر الإحالة الصادر من النيابة العامة في القضية رقم 13907 جنح بولاق الدكرور لسنة 2022، أن المتهمين في 28 يونيو 2022، استعرضوا القوة ولوحوا بالعنف أمام أهالي وقاطني منطقة ناهيا بولاق الدكرور، وذلك بأن أشهروا أسلحة نارية وبيضاء طبنجات بغير ترخيص و5 طلقات مما تستخدم على السلاح الناري، تجاه بعضهم البعض بقصد الترويع وفرض السطوة.

وقد وقعت بناء على ارتكاب تلك الجريمة، جنايتين أخريتين وهي أنهم في ذلك الزمان والمكان، قتلوا بسنت مجدي محمد، عمدًا مع سبق الإصرار، وذلك بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على إزهاق الروح على إثر سبق الخلاف بينهم، وما أن ظفروا ببعضهم البعض إبان ارتكابهم للجريمة محل الاتهام الأول، حتى أطلقوا وابلًا من الأعيرة النارية صوب بعضهم البعض، وتصادف مرور الطفلة المجني عليها بمسرح الواقعة فأحدثوا إصابتها، وحازوا وأحرزوا مواد في حكم المفرقعات غير المرخصة بها.
وكشف تقرير طب الشرعي الخاص بالمجني عليها «بسنت»، أنه بالكشف الظاهري عليها تبين أن برفع فروة الرأس تبين أنها خالية من ثمة أثار سلبية ظاهرة وعظام الجمجمة خالي من الكسور والسجايا سليمة وخالية من الأثار والمخ، جوهره وتجويفه خالي من الاصابات، والبشق عن الأنسجة الرغوة والعضلات الوجه والعنق وبتتبع مسار الجرح، تبين وجود تهتك بالأنسجة الرخوة بالزاوية اليسرى للفم، محدثا كسور بالفك السفلي و تهتك بالأوعية الدموية الرئيسية يسار العنق.
وأوضح التقرير أنه تبين أن الأنسجة الرخوة وعضلات الصدر خالية من الانسكابات الدموية وعظام القفص الصدري سليم، وخالي من الكسور والتجويف الصدري خالي من الارتشاحات والقلب بحالة طبيعية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار