أخبار العرب والعالمأهم الأخبار

إجراءات “عملية جسر لندن” تتحكم فى موعد جنازة الملكة إليزابيث الثانية والإجراءات المتبعة بعد الوفاة

 

تقرير  – الكاتب سمير احمد القط

بينما وصل ملك بريطانيا الجديد، الملك تشارلز الثالث، إلى قصر باكنجهام في لندن، حيث يلقي خطابه الأول كملك، عقب وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 96 عاما.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن تشارلز سافر من قلعة بالمورال في اسكتلندا إلى قصر باكنجهام في لندن اليوم الجمعة.

كما حيا الملك تشارلز الثالث عددا من البريطانيين، الذين اصطفوا عند مدخل قصر باكنجهام، فيما هتف البعض للملك الجديد.

وفيما من المقرر أن يلقي تشارلز خطابا مسجلا، وسيكون أول خطاب له للشعب كملك بريطانيا.

كما يلتقي الملك تشارلز الثالث برئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس، التي عينتها والدته في هذا المنصب قبل أيام.

هذا وقد انتشرت الشرطة البريطانية بشكل مكثف في محيط قصر باكنجهام، حيث توجد أعداد غفيرة في المنطقة، كما توقفت أجزاء من الحياة اليومية في بريطانيا حدادا على وفاة الملكة إليزابيث.

وكان قصر باكنجهام أعلن الخميس، وفاة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، التي حكمت البلاد لأكثر من 70 عاما.

ودخلت بريطانيا في فترة حداد وطني على الملكة إليزابيث، كما أطلقت القوات البريطانية 96 طلقة مدفعية تكريما للملكة الراحلة.

وقد ذكرت صحيفة The Sun أن الجنازة الرسمية للملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، ستقام في اليوم العاشر لوفاتها في كنيسة الملك جورج السادس، حسب إجراءات “عملية جسر لندن”

وذكرت صحيفة “جارديان” أنه يوم وفاة الملكة، تبدأ سلسلة من الأحداث التي تُعرف باسم “عملية جسر لندن”.

وتشمل “عملية جسر لندن” التي تم وضعها منذ الستينيات تفاصيل حول ما سيحدث خلال الأيام العشرة التالية لوفاة الملكة، بما في ذلك المكان الذي سيوضع فيه نعشها وكيف سيعلن رئيس الوزراء نبأ الوفاة، وكيف سيقضي الأمير تشارلز أيامه الأولى بصفته ملكا.

كيف يتم إبلاغ جماهير المملكة بالوفاة؟

يشار إلى يوم وفاة الملكة باسم D-Day، بينما سيشار إلى كل يوم بعد ذلك باسم D+1 و D+2 وما إلى ذلك.

وحسب الخطة المقررة ، يتم إجراء “سلسلة مكالمات” بعد ساعات من وفاة الملكة لإبلاغ رئيس الوزراء، وسكرتير مجلس الوزراء، والعديد من كبار الوزراء، والمسؤولين الحكوميين.

ويتم إبلاغ رئيس الوزراء من قبل السكرتير الخاص للملكة، وكذلك مكتب مجلس الملكة الخاص.

كما يتم إعطاء الأمناء الدائمين للوزارات نصًا لإبلاغ وزراء الحكومة الآخرين نصه: “لقد تم إبلاغنا للتو بوفاة جلالة الملكة”.

وبدوره يرسل سكرتير مجلس الوزراء رسالة عبر البريد الإلكتروني إلى كبار موظفي الخدمة المدنية، نسخة مسودة كتب عليها: “زملائي الأعزاء، أكتب بحزن لأبلغكم بوفاة جلالة الملكة”.

وبعد تلقي هذا البريد الإلكتروني، يتم تنكيس الأعلام عبر وايت هول (هو طريق في مدينة ويستمنستر وسط لندن) إلى نصف سارية.

أما بالنسبة للجمهور، فيجري إخبارهم “بإخطار رسمي” تسلمه الأسرة المالكة، حسب ما ورد في الوثائق.

ويقوم الطيارون أيضًا بإبلاغ الركاب على متن الرحلات الجوية إذا تم الإعلان عن الأخبار عندما يكونون في الجو.

كيف ستفعل الحكومة؟

سيتم تأجيل جلسة البرلمان البريطاني، وكذلك الهيئات التشريعية المفوضة في اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية. 

وبعد ذلك يدلي رئيس الوزراء ببيان، لن يُسمح لأي أعضاء آخرين في حكومة المملكة المتحدة بالإدلاء بأي نوع من البيانات إلا بعد ذلك.

ويكون لديهم بعد ذلك لقاء مع الملك الجديد تشارلز، فيما يقدم أعضاء البرلمان التحية للراحلة في مجلس العموم في اليوم التالي لوفاتها، ويتم تعليق الأعمال البرلمانية لمدة 10 أيام.

متى يتبوأ الأمير تشارلز العرش؟

في اليوم التالي لوفاة الملكة، يجتمع مجلس الانضمام في قصر سانت جيمس لإعلان الأمير تشارلز ملكا جديدا.

ويحضر مئات، بمن فيهم رئيس الوزراء وكبار وزراء الحكومة، الذين يُطلب منهم جميعًا ارتداء لباس الصباح أو بدلات طويلة مع ربطات عنق سوداء أو داكنة.

وفي الساعة 3:30 مساء بالتوقيت المحلي، كما هو مذكور في الوثائق، يعقد مجلس الوزراء ورئيس الوزراء لقاءً مع الملك تشارلز.

وفي اليوم الثالث بعد الوفاة، يتلقى الملك التعازي في قاعة وستمنستر، ويبدأ بعد ذلك جولة في المملكة المتحدة، حيث تكون المهمة الأولى هي زيارة البرلمان الاسكتلندي.

ماذا يحدث لنعش الملكة؟

إذا ماتت في قلعة بالمورال في أسكتلندا، يجري نقل جثمانها إلى لندن بالقطار الملكي كجزء من عملية تعرف باسم “يونيكورن” في الوثائق.

إذا لم يكن ذلك ممكنًا، يجري نقل الجثة بالطائرة، وفي كلا السيناريوهين يجري استقبال النعش من قبل رئيس الوزراء وكبار الوزراء.

وفي اليوم الرابع بعد الوفاة، تكون هناك بروفة لسير موكب التابوت من قصر باكنغهام إلى قصر وستمنستر.

متى تقام الجنازة؟

تعلن العائلة المالكة عن خطط الجنازة، والتي تجري على الأرجح بعد 10 أيام من وفاة الملكة.

وتقام الجنازة في كنيسة وستمنستر، ويكون هناك صمت لمدة دقيقتين في منتصف النهار، وتُدفن في كنيسة الملك جورج السادس التذكارية في وندسور.

وكانت الملكة إليزابيث الثانية 96 عاما احتفلت في يونيو الماضي بمرور 70 سنة على جلوسها على العرش، ما جعلها أطول ملكة تعمر في الحكم في تاريخ بلادها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار