أخبار العرب والعالمأخبار مصر

إنشاء أول أكاديمية عالمية للدراسات المتخصصة بالتعاون بين الاتحاد الدولي للصحافة العربية واتحاد الجامعات الافرواسيويه

 

 

متابعة الكاتب سمير احمد القط

صرح الدكتور طلال مشلح أحمد رئيس لجنة الإعلام الدولي بالاتحاد بأنه تم مساء الثلاثاء اجتماع موسع بين قيادات الاتحاد الدولي للصحافة العربية واتحاد الجامعات الافرواسيويه فى فندق هيلتون وذلك للتوقيع على بروتوكول التعاون بينهما والسعى إلى تفعيله.

وعن المشاركين في الاجتماع قال سيادته إن الاجتماع قد ضم كل من رئيس الاتحاد الدولي للصحافة العربية الأستاذ ناصر السلامونى ونوابه كل من الدكتور رفعت الضبع أستاذ الإعلام والاتكيت واللواء الدكتور محمود ضياء الدين عيسي استشاري الدفاع والأمن القومي والدكتور علاء نصير أستاذ العلاقات العامة والإعلام والأستاذ إبراهيم محمد فهمى المستشار بالأزهر

 الشريف.وضم وفد اتحاد الجامعات الأفروأسيوية كل من رئيس الاتحاد الأستاذالدكتور أشرف عبد الرافع الدرفيلى والأستاذ الدكتور عبد الكريم الوزان رئيس لجنة الإعلام باتحاد الجامعات الأفروآسيوية وعميد كلية الاعلام في الجامعة الاسلامية الأمريكية بمنيسوتا والشاعر محمد الشرقاوي والدكتور محمود خليل مدير إذاعة القرآن الكريم السابق والأستاذ ممدوح السيد حموده و المهندسة أميرة عبد المنعم عبد الحى.

وعن اللقاء قال الدكتور طلال إنه دار حول أطر التعاون بين الاتحادين وخاصة في مجالى الإعلام والتعليم وكيفية التنفيذ.

وصرح سيادته أن الاجتماع أثمر عن

الاتفاق على إنشاء أكاديمية ذات اعتماد دولى من عدة جهات تعليمية عالمية تقوم على إعداد جيل من الطلاب وتؤهلهم تأهيلا علمياً عالمياً لمواكبة أحدث التطورات العلمية والتكنولوجية التى وصل إليها العالم.

وصرح الدكتور أشرف الدرفيلى إن العالم أصبح ليس قرية صغيرة كما يقال بل أصبح غرفة صغيرة وإن العلم لا وطن له لذا نسعى لنشره بالتعاون مع كبريات الجامعات على مستوى العالم ونسعى لنشر المؤلفات القيمة وترجمتها وكذلك نشر اللغة العربية وخاصة في البلاد التى تتعامل مع الدول العربية مثل الصين والهند وكذلك الدول الإسلامية الغير ناطقه بالعربية

ونسعى من خلال هذه الأكاديمية لتقديم أفضل ما وصل إليه العالم من مناهج وتدريب عملى لتأهيل الطلاب لمواجهة تطلعات العالم المستقبلية.

وصرح رئيس الاتحاد الدولي للصحافة العربية ناصر السلامونى بأن الاتحاد يسعى منذ تأسيسه لخدمة الوطن ويسعى لوحدته والتمسك بأرضه وليس لنا علاقة بالخلافات الدينية والعرقية والسياسية ونحن لسنا نقابة خاصة بالصحافة والإعلام ولانسعى لذلك ولانمنح أى ألقاب صحفية أو إعلامية ولا نتلقى أى دعم أو معونة من أى جهة من الجهات .فهدفنا خدمة المجتمع ومن هذا المنطلق هناك لجنة منبثقة من الاتحاد خاصة بالتعليم العالي وأخرى خاصة بالإعلام ودرسوا هذا المقترح الذي من نتيجته الموافقة عليه تم توقيع البروتوكول اليوم.

وعن اقسام الأكاديمية المقترحة قال اللواء الدكتور محمود ضياء عيسى إننا نرغب أن تضم تكنولوجيا الصحافة والإعلام وتكنولوجيا المعلومات وإدارة الأعمال واللغات والترجمة والدراسات القانونية 

وقال أيضا لابد من تدريس الجانب الخاص بالأمن القومي وخاصة في الإعلام.

وعن اسم الأكاديمية المقترحة قال الدكتور عبد الكريم الوزان الاسم المتفق عليه هو أكاديمية الاتحاد الدولي للدراسات المتخصصة وسوف يتم إعداد المناهج الدراسية لها على أفضل ما وصل إليه العالم في مجال التعليم وسوف يتم اعتمادها عالمياً وسيتم عمل شراكة لها مع أفضل الاكاديميات والجامعات المصنفة عالميا وسوف يتم عمل فروع لها فى عدد من الدول.

وقال الدكتور عارف الضبع هناك لجنة سيتم تكوينها لتنفيذ المقترحات التي تم الاتفاق عليها اليوم وإعدادها الإعداد الجيد وتقديمها في الاجتماع القادم حتى نبدا في تنفيذها فورا إن شاء الله

وصرح الدكتور علاء نصير أن بداية التعاون ستظهر في مؤتمر طنجة بالمغرب نهاية الشهر القادم حيث سيتم الإعلان عن إنشاء اتحاد عربى يهتم بالإعلام 

وقال الباحث في التراث الأستاذ محمد فخرى ان هذه الأكاديمية سيكون لها باع طويل في تدريس التراث والتاريخ بمفهوم جديد مبنى على إظهار الحقائق والجوانب الإيجابية في بناء الأوطان وخاصة أن الوطن العربي مهد الحضارات والثقافات والرقي الاجتماعي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار