أهم الأخبار

الإيموبيليا مابين الحقيقة والغموض

الجزء الثاني

 

لقد كان لحديثي بقية للكشف عن عمارة الأسرار والغموض

صاحبة الفن والجمال وأيضآ الجريمة‎ ‎فدعوني أكمل حديثي

عن الإيموبيليا

وبسؤالي لعم عوض عن هذه الأسطورة وكيف كان تعاملك مع كل هؤلاء النجوم وماهي الشخصية التي لم تقدر علي نسيانها قال ..

هذا حقيقى فعلاً يا بشمهندس أمير ، فمن الشخصيات التى مستحيل أنساها الملك فاروق ، فهو الوحيد الذى ‏مازال محفوراً فى ذاكرتى ، فقد كان دائم التردد على العمارة ، وكان رجلاً ضخم البنيان له شارب كثيف ، ‏وكان حين يأتى الى العمارة يرتدى ملابس عادية وقبعة ونظارة سوداء ، وكانوا ينادونه فى العمارة بلقب ‏الخواجة ، لأنه كان يرفض أن يناديه أحد بلقب جلالة الملك أو مولانا ، وكان يقود سيارته بنفسه دون حراسة ‏، وخلفه من بعيد سيارة أمن ، وكان يأتى بحجة زيارة البرنس إسماعيل باشا حسن ابن عمه ، والذى كان ‏يسكن بالعمارة ،

إلا أنه فى الحقيقة كان يأتى لزيارة الفنانة كاميليا ، والتى كانت يهودية الأصل ، وأشيع وقتها ‏أنه يحبها وكان رجلاً كريماً مهذباً ، يتعامل مع الجميع بأدب وذوق .‏
‏ ومن الشخصيات التى لا أستطيع نسيانها أيضاً الفنان نجيب الريحانى ، والذى كان يسكن فى الدور الثالث ‏شقة ٣٢١ ، وكان من أطيب الناس الذين رأيتهم فى حياتى ، وكان كريم اليد ومتواضعاً إلى أقصى درجة ، ‏وكان يتعامل معنا وكأننا أصدقاؤه ، حتى أنه كان يعطينا دعوات لحضور مسرحياته وأفلامه .‏

عم عوض فاكر طيب أم كلثوم وأزاي كانت بتتعامل معاكم ؟ ‏‎
أم كلثوم كانت سيدة لطيفة وبشوشة ، رغم جدية ملامحها ، وكانت دائمة التردد على العمارة لسببين ، أهمهما ‏زيارتها المنتظمة لدكتور إبراهيم عبود ، أشهر طبيب عيون بمصر وقتها ، وكان طبيبها الخاص ، كما أنها ‏كانت تأتى أيضاً لزيارة عبدالوهاب وكمال الطويل ، وكان كل من فى العمارة ، سواء سكان أو عمال ، أعتاد ‏على ظهورها بشكل منتظم ، وكذلك كان الحال بالنسبة لعبدالحليم حافظ ، ولكن حليم كان رقيقاً ويتعامل مع ‏الناس كلها بلطف ، وكان سخياً لأقصى درجة عكس عبدالوهاب ، الذى كان جافاً فى معاملته ، وكان هذا ‏الجفاء جزءاً من شخصيته ، فكان لا يعطى بقشيشاً لأحد ، ولايطلب شيئاً من أحد‎ وأذكر أنه فى إحدى المرات ، كان عبدالحليم ينزل مع عبدالوهاب ، فأراد حليم أن يعطينى بقشيشاً ، إلا أن ‏عبدالوهاب نظر إليه نظرة حادة حتى لا يعطينى شيئاً

 

وكان محمد فوزى أيضاً لا يختلف عن حليم فى ذوقه ‏وأدبه ، وكان متزوجاً من الفنانة مديحة يسرى ، والتى كانت ” هانم ” بحق وحقيقى ، فقد كانت قليلة الكلام ‏وصوتها يكاد يكون مسموعاً ، ورغم ذلك لم تتعامل معنا بتعال أو كبرياء ، وكان جميع من فى العمارة ‏ينتظرها ليرى أناقتها وجمالها ، وكذلك كانت تحية كاريوكا ، التى كانت عندما تأتى إلى العمارة ننتظرها ‏جميعا لنرى جمالها ، فضلاً عن كونها كانت سيدة شديدة الكرم ، وكانت تعطى بقشيشاً لـ ١٤ بواباً .‏

 

هل كانت هناك شخصيات سياسية تسكن الإيموبيليا؟‎
كان من أهم سكانها الكاتب الكبير فكرى أباظة ، وتوفيق الحكيم ، وعبود باشا ، مالك العمارة ، وأغنى أغنياء ‏مصر ، حيث إنه كان يملك عدداً من البواخر والسفن ومصانع للحرير وشركة السكر والزيوت ، كما أنه ‏خصص مكتباً لإستقبال لاعبى النادى الأهلى ، مثل صالح سليم وعادل هيكل ، كما أن كل الضباط الأحرار ‏وعلى رأسهم جمال عبدالناصر ، كانوا يأتون إلى العمارة لزيارة أحمد الخواجة فى مكتبه الخاص ، والذى ‏كانت توجد فى مدخل شقته صورة كبيرة للضباط الأحرار يتوسطهم أحمد الخواجة .‏‎
ما حقيقة ما أشيع مؤخراً عن وجود عفاريت فى شقة ليلى مراد ؟
هذا الكلام غير حقيقى على الإطلاق ..
فبالرغم من أننى تركت العمارة من زمن ولكني أتردد عليها بين الحين والأخر ، إلا أننى أعلم أن الشقة تم ‏تأجيرها من سنوات طويلة ، وهناك شخص يسكنها بالفعل ولا توجد بها أى مشاكل حتي الأن . ‏
عم عوض أيه بقي حكاية قصة جريمة القتل التي تمت بالدور الخامس وأيه قصة وقوف المصعد المتكرر ‏بدون أحد ؟؟؟
بص يا أمير باشا أنت جيت العمارة أهوه وشوفتها بس بالرغم من جمالها إلا أنها بالفعل كانت مطمع لأشخاص ‏كثيرين وده اللي حصل بالفعل . ‏
الجريمة وقعت يا أمير باشا سنه 1966 ميلاديآ وكانت في شقة رقم 58 بالدور الخامس في العمارة وكان أبطالها سمسار وخادمة ‏وعشيقها حيث كانت تربطهما علاقة غير شرعية وده اللي تم ذكرة بالفعل للظابط المسئول في التوقيت ده .‏
عندما تلقت أجهزة الأمن وقتها بلاغا بالعثور على جثة سمسار وخادمة مقتولين فى عمارة الإيموبيليا، وتم ‏تشكيل فريق بحث وتبين من التحريات والتحقيقات، أن المتهم شخص كان مستأجر لشقة فى العمارة ونشأت ‏علاقة بينه وبين الخادمة، لكن وقعت خلافات بينهما أدت لنشوب مشاجرة قام على إثرها المتهم بقتل الخادمة ‏وخنقها، وعندما حاول السمسار معاتبته قتله هو الآخر وفر هاربا، إلى أن تم القبض على المتهم وإحالته ‏للمحاكمة .‏


ومن وقتها تحدث بعض السكان عن وجود أشياء غريبة تحدث بداخل العقار وأصوات لم نفهمها وصعود ‏الأسانسير للطابق الخامس بدون تدخل أحد وينتظر فترات طويلة من الليل حتي الأن مع سماع أصوات ‏صريخ وتكسير ناتجة من الشقة اللي أحنا واقفين قدامها دلوقتي يا أمير باشا ولحد دلوقتي رغم أن العمارة ‏أسطورية إلا أن اغلب الشقق فيها معروضة للإيجار ولا يوجد غير قليلين ساكنون بها بسبب تلك الظواهر التي ‏لم نفهما حتي الأن. ‏
أتشرفت بمقابلتك يا عم عوض وأكيد لازم أجي أزورك تاني


يا أمير باشا ده شرف ليا كفاية وجودك ومعرفتك تعالي بقي أشرب معانا شاي ده شاي معمول علي الطريقة ‏البدوية .‏
أشكرك يا عم عوض علي هذا الكرم الكبير منك .
وإلي هنا أيها السادة أتمني أنني قد أستوفيت سرد كامل الحقيقة وراء سر لغز عمارة الإيموبيليا والتي كانت واحدة من روائع الفن الجميل في التصميم والعمارة كما أنها شاهدة علي التاريخ وأسرار النجوم علي مر الأجيال …

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار