أهم الأخبارحوادث

حقيقة إصابة «مشردة فيصل» بالإيدز.. وتفاصيل هروبها من «معا لإنقاذ إنسان»

في الساعات القليلة الماضية تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خبراً على لسان المهندس محمود وحيد رئيس مجلس إدارة مؤسسة معًا لإنقاذ إنسان يفيد بأن لقاء «فتاة فيصل المشردة» مصابة بمرض الإيدز، وأنهم اكتشفوا ذلك منذ اليوم الأول، وكذلك أنها مدمنة لمخدر الشابو.

وبالتواصل مع مؤسسة معا لإنقاذ إنسان، أوضح مسؤول بداخلها أن المهندس محمود لم يصدر عنه هذه التصريح، وأنه لم يصرح بنوع مرض لقاء سوى لوزارة التضامن في خطاب رسمي حفاظا على الخصوصية.

وكان والد لقاء «فتاة فيصل» كشف في تصريحات صحفية، أن ابنته مصابة بمرض مناعي خطير ويجب علاجها ونقلها للعلاج لعدم نقل المرض إلى آخرين بجانب إصابتها بمرض نفسي.

وكانت مؤسسة معانا لإنقاذ إنسان قد أعلنت هروب «لقاء»، وأكدت في منشور لها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن الفتاة كانت مصممة على الخروج من الدار، والرجوع إلى الشارع مرة أخرى، كاشفة عن التواصل مع أهلها، ومع وزارة التضامن الاجتماعي، وجرى إبلاغهم بآخر تطورات لقاء، وإنها رفضت تغيير وضعها.

هربت قبل نقلها إلى المستشفى

وأوضحت الدار أنه جرى التنسيق مع فريق التدخل السريع، لنقلها للمستشفى لمعاناتها من بعض الأمراض، إلا أنها تمكنت من الهرب قبل نقلها، لافتة إلى أنه جرى تحرير محضر إثبات حالة فى القسم، بهروبها، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار