أهم الأخبارحوادث

«قولوا لأمي في جنازتي متصوتيش».. آخر كلمات فتاة تنهي حياتها بمادة سامة

تداولت منصات التواصل الأجتماعي والسوشيال ميديا أخبار كثيرة تخص الفيديو الذي نشرته فتاة تدعي «رحاب»، عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي أقدمت على التخلص من حياتها بتناولها مادة سامة عقب نشرها مقطع الفيديو.

وظهرت «رحاب» خلال الفيديو وهي تقول وصيتها الأخيرة قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة إثر تناولها مادة سامة في قرية البراجيل بالجيزة.

وتابعت خلال الفيديو، “باعتبار إني بكرة هموت في حادثة، قولوا لأمي في جنازتي متصوتيش، وقولوا لإخواتي أن انتم كنتم أعز شئ في حياتي وفي وجودي ومماتي، وبلغوا صحابي أنهم يقفوا على قبري وميصوتوش، ويطلوا كل شوية على أمي، وميعيطوش متكسروش قلبها كفاية قلبها مكسور في بعدي، والعلم عند الله”.

4 ليالٍ صارعت فيها “رحاب” الموت داخل قسم السموم في مستشفى القصر العيني، جراء تناولها مادة سامة بعد نشرها مقطع الفيديو، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة في المستشفى مساء أمس.

نقلت جثمان المتوفاة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة التى انتدبت الطبيب الشرعى لتوقيع الكشف الطبي عليها وتحديد أسباب الوفاة وإعداد تقريروافٍ حول الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار