أهم الأخبارحوادثمال وأعمال

ننشر أقوال الطفلة ضحية تحرش مدرس بحدائق الأهرام في تحقيقات النيابة

كشفت التحقيقات في اتهام مدرس يدعى خ. م 40 سنة، بملامسة فتاة ومحاولة التحرش بها في أثناء درس خصوصي، في حدائق الأهرام، أن المتهم تعرّف على والدة المجني عليها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، في أثناء بحثها عن مدرس خصوصي، وأقنعها بإعطاء ابنتها درسا خصوصيا داخل المنزل.

 أقوال الطفلة ضحية تحرش مدرس بحدائق الأهرام

وأوضحت التحقيقات التي حصل عليها القاهرة 24، أن المتهم يعمل موظفا في بنك الدم، ويعمل في الدروس الخصوصية فترة مسائية.
وأردفت التحقيقات بأنه في أثناء حصة الدرس الخصوصي داخل منزل المجني عليها، لامس يديها، ثم وضع يده على منطقة حساسة في جسدها على أثرها نهرته وأبلغت والدتها بما حدث.

واستمعت جهات التحقيق إلى الطفلة المجني عليه ء الدرس الخصوصي في حدايق الأهرام.

اسمي: س. م.

السن: 15 سنة طالبة.

س: ما تفصيلات ما حدث؟

ج: هو اللي حصل أن الأستاذ خالد. م كان عندنا في البيت بيديني درس علوم، وهو كان قعد معايا في الصالة على ترابيزة السفرة، وكان بيشرح وأنا كنت حاطة إيدي على الترابيزة، وهو حط إيده اليمين على إيدي وأنا ساعتها خربشته، وكنت مرعوبة، وبعدها على طول حط إيده اليمين على رجلي الشمال، وأنا ساعتها قولتله بعد إذنك ورحت قولت لماما على اللي حصل، وحكيت لماما قولتلها تعالي شوفي الأشكال الوسخة اللي هنا دي، وهي صورته لايف بالموبايل وبعدها بحوالي ساعتين جم الضباط ومسكوه وراحوا القسم وهو ده كل اللي حصل.

س: متى وأين حدث ذلك؟

ج: أول إمبارح 28 / 4 / 2022 حوالي الساعة 11 بالليل عندي في البيت.

س: وما صلتك بالمتهم؟

ج: هو مدرس علوم وبيديني درس علوم بقاله أسبوع.

س: وما الأفعال العادية التي أتاها المتهم تحديدًا؟

ج: هو اتحرش بيا.

س: وما الملابس التي كنتِ ترتدينها آنذاك؟
ج: أنا كنت لابسة جاكت وبنطلون رمادي.

س: وأي المواضع في جسدك أمسك بها المتهم؟

ج: هو مسكني من إيدي ورجلي.

س: وما طريقة جلوسك والمتهم؟

ج: إحنا كنا قاعدين على ترابيزة السفرة، هو كان قاعد على رأس الترابيزة، وأنا كنت جنبه، وهو كان على شمالي.

س: وما طريقة إمساكه وكيف استطالت يده الموضعين من جسدك؟

ج: كان بيحسس على إيدي وكان بيقرّب من صدري وحسّس على رجلي.

س: وكيف إذًا أخلّ بحيائك؟

ج: هو حسس بإيديه بطريقة قليلة الأدب على رجلي.

س: وهل استطالت يده صدرك؟

ج: لا.

س: وما مدى شروعه في ذلك؟

ج: هو حسس بإيده على إيدي، وإيدي ساعتها كانت قريبة من صدري، وكان هيمسك صدري.

س: وما مدى كشف المتهم عن عورتك أو حسر ملابسك؟

ج: هو حسّس بإيده بس.

س: ألم تقاومي المتهم آنذاك؟

ج: وأنا ساعتها قولتله بعد إذنك وروحت رميت المياه في وشه، وحكيت لماما قولتلها تعالي شوفي الأشكال الوسخة اللي هنا دي.

س: وما مدى إحباط المتهم مقاومتك أو رد الاعتداء الذي قمتِ به؟

ج: هو معملش أي حاجة هو فضل قاعد في مكانه.

س: وما قصد المتهم من ذلك؟

ج: هو قصده يتحرش بيا.

س: وهل من قوة أو تهديد وقع من المتهم عليكِ آنذاك؟

ج: لا.

س: هل لديك أقوال أخرى؟

ج: لا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار