أخبار مصر

مشروع دمغ الذهب القديم بالليزرخطوة إيجابية حيث أن الدمغ بالطريقة التقليدية كان يتسبب في تشوه المشغولات الذهبية

الذهب يعد من اهم السلع الاقتصادية للدول كاإحتياطى نقدى للنقود
وتورثه العائلات لأبناءها وبناتها ..لذا كانت اهمية تطوير صناعته من الاولويات
فقد صرح الدكتور ناجي فرج، مستشار وزير التموين لصناعة الذهب، على مشروع دمغ الذهب بالليزر، إن القرار يمثل خطوة إيجابية كبيرة جدا وهو تطور مطلوب، موضحا أن الدمغ بالطريقة التقليدية كان يتسبب في تشوه المشغولات الذهبية.

وأوضح فرج، خلال مكالمة هاتفية لـ برنامج “صباح الخير يا مصر” والمذاع على القناة “الأولى”، والفضائية المصرية، اليوم الأحد، أن الطريقة التقليدية كانت من الممكن أن تتم تقليدها ولكن نسبة الغش في الذهب المدموغ بتقنية الليزر شبه منعدمة إلى جانب أنه اتجاه عالمي وتمثل خطوة رائدة من وزير التموين.

وأشارمستشار وزير التموين، إلى أنه من الضروري تطوير صناعة الذهب في مصر لأنه ليس سلعة تكميلية، كما تقوم عليه اقتصاديات الدول والأفراد أيضا.

وأكد ناجي فرج، أن مصلحة الدمغة تفتح أبوابها في أي وقت لدمغ الذهب القديم بجميع أنحاء الجمهورية، متابعا أن القرار لازال في المرحلة التجريبية وخلال فترة قليلة قادمة سيتم التنفيذ.

وأوضح الدكتور ناجي فرج، مستشار وزير التموين لصناعة الذهب، أن عملية الدمغ بالليزر لا تستغرق وقتا، كما يتم قراءة الدمغات بأجهزة حديثة وهي أمنة تماما وبعيدة عن العبث، منوها أن الذهب القديم المدموغ بدمغة حكومية قديمة فهو يباع ويشترى ولا توجد فيه مشكلة.

وأكد أنه لا يوجد إجبار للمواطنين على التوجه للمصلحة لدمغ الذهب القديم، فهي مجرد خطوة للأمام وتساهم في تسجيل كافة المعلومات عن المشغولات الذهبية الجديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار