أهم الأخبارمنوعات

4 فئات ممنوعة من التطعيم.. متى يجب الحصول على لقاح كورونا بعد التعافي من أوميكرون

يتساءل بعض الأشخاص حول موعد تلقي لقاح كورونا بعد التعافي من متحور أوميكرون الجديد، وهل يمكن الحصول على التطعيم مباشرة بعد الشفاء أم لابد من الانتظار فترة، الإجابة نوضحها لكم في التقرير التالي:

في بداية توفير اللقاح، أعلنت المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، ضرورة انتظار الأشخاص المتعافين من كورونا، لمدة 90 يوما بعد الشفاء من العدوى قبل تلقي اللقاحات المضادة، لأن الشخص المصاب يحصل على مناعة طبيعية تستمر في أي مكان من 90 إلى 180 يوما، حيث إن الاستجابة المناعية الناتجة عن العدوى لها مدى محدد.

متى يحصل المتعافي من أوميكرون على اللقاح؟

ولكن مع تحور الفيروس وظهور سلالات جديدة مثل أوميكرون، اختلف الوضع، وأكدت وزارة الصحة أن الشخص المصاب بمتحور أوميكرون لا يحتاج الانتظار لمدة 3 أشهر لأخذ لقاح كورونا مثل باقي المتعافين، بل يستطيع الحصول عليه بعد مرور 30 يوما من التعافي.

والسبب وراء تقليص مدة تلقي اللقاح للشخص المتعافي حديثا من كورونا، هو أن المتحور أوميكرون رغم سرعته الكبيرة في الانتشار والعدوى، إلا أنه أقل حدة من متحورات كورونا الأخرى بما في ذلك متحور دلتا الذي كان يشكل خطورة أكبر.

ماذا يحدث إذا حصلت على اللقاح مباشرة بعد الشفاء؟

لا يوجد أي دليل في هذا الوقت، يشير إلى عدم فعالية التطعيم فور الإصابة بعدوى كورونا، ومع ذلك قد لا تساعد المناعة التي يحركها اللقاح كثيرًا في وقت تكون فيه المناعة الطبيعية ضد الفيروس في أقوى حالاتها، لذلك من الأفضل عدم الحصول على اللقاح إلا عندما تبدأ المناعة الطبيعية في التضاؤل، بحسب ما أكده الدكتور أمجد الحداد رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح.

هل يمكن الحصول على اللقاح في حال ظهور أعراض كورونا ولكن الاختبارات سلبية؟

كما يؤكد أنه لا ينصح بالتطعيم نهائيًا للأشخاص الذين يعانون من أعراض كوفيد-19، رغم سلبية اختبارات كورونا، لأنه قد يؤدي زيادة موضع التطعيم إلى زيادة انتشار العدوى بين الآخرين، فلا ينصح بالتطعيم في هذا الوقت حتى زوال الأعراض بشكل كامل.

فئات ممنوعة من تلقي اللقاح

هناك بعض الفئات الاستثنائية الممنوعة من تناول لقاح كورونا، نظرًا لأن اللقاحات لم يتم اختبارها سريريًا عليهم أثناء التجارب الأولية، وتشمل تلك الفئات ما يلي:

– الحوامل والمرضعات.
– حديثو التطعيم.
– مرضى الحساسية الشديدة
– الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة البشرية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات

يرجي إلغاء تفعيل مانع الاعلانات حتي تدعمنا على الاستمرار فى تقديم المحتوي المميز واحدث الاخبار